مناقشة اطروحة الدكتوراه الموسومة ( الاستدلال القراني في خطاب المعصوم (ع )

 In مناقشة الرسائل والاطاريح

جرت يوم الخميس الموافق 2020/9/3 على قاعة المعرفة مناقشة اطروحة الدكتوراه     

الموسومة ( الاستدلال القراني في خطاب المعصوم (ع ) دراسة في ضوء نظريات الحجاج )

للطالبة ( غادة قيصر فارس ) برئاسة ا.د عواد كاظم لفته وعضوية وأ.د كريمة توماس محمد عضوا

وأ.م.د شروق محسن كاطع عضوا وأ.م.د مؤيد بدري منهي عضوا وأ.م.د خليل كاظم غيلان عضوا وأ.د حيدر برزان سكران عضوا ومشرفا .

وصرح لموقع كليتنا ( ا.د حيدر برزان سكران) بصفته مشرفا على الاطروحة : إن للاستدلال شأنا في الخطابات

الصناعية والطبيعية؛ وذلك لسعة مفهومه ، وانفتاحه على شتى المجالات ، وطبيعة النفس والعقل

في قبولهما الخطابات القائمة على الدليل ، وكان هذا هو الحافز للإقبال على هذه الدراسة في خطاب

المعصومين (عليهم السلام ) متخيرين هذا النمط من الاستدلال وهو الاستدلال القراني لتجارب

الخطابين، لأن خطاب المعصوم (عليه السلام ) هو امتداد الخطاب القراني والمعصوم هو عدل القرآن ،

ودراسة هذا النمط دراسة حجاجية للصلة بين الاستدلال والحجاج من حيث المنهج المسير للعملية

الاستدلالية والغاية منها ، وهذا ما يكون بيانه في فصول الدراسة . إن هذه الدراسة شأنها شأن غيرها

من الدراسات لاقت صعوبات تمثلت في صعوبة ميدان الاشتغال وهو خطاب المعصوم (عليه السلام )

فهي خطابات مقدسة تعلو خطابات البشر فهي خطابات حمالة لاوجه فضلا عن انها تعالج حقبة زمنية

تبدأ من النبي وتتوقف عند اخر امام معصوم لمعنى تغطي (١٤) معصوما ، ولم تكن هذا الخطابات

كغيرها بل كانت خطابات متينة ، وقد ألزمت نفسي أمامها أن اتوغل بها برفق ، إذ يصعب مقاربتها

وتحليلها ،كما انها مكتنزة لكل أشكال ومناهج واستراتيجيات الخطاب بشكل عام والخطاب الاستدلالي

بشكل اخص فقد حملت قوة التعبير وفخامة اللفظ وغنى المضمون قوم بها المعصوم (عليه السلام )

مااعوج من فكر ،وعقيدة ،ورأي. رأت الدراسة ان تقوم الأطروحة على أربعة فصول سبقها مقدمة

وتمهيد بعنوان (كشف لافق المدار المعرفي للاستدلال وخطاب المعصومين (عليهم السلام ) عرض

لمفهوم الاستدلال ووظيفته ،ودوره في بناء الخطاب ،وخطاب المعصوم وعلمه ،وروافده، واسسه،

والمؤثرات به ،والفصل الأول بعنوان (مناهج الاستدلال) تقسم على ثلاثة مباحث :الأول هو (منهج

الاستقراء )،والثاني (منهج التمثيل )،والثالث (منهج التعليل)،أما الفصل الثاني هو (تمثلات الاستدلال

القراني ) تقسم على مبحثين :المبحث الأول هو (تمثلات الشاهد القراني ) والثاني هو (تمثلات القصة

القرآنية ). أما الفصل الثالث فهو (مقاصد الاستدلال القراني ) تقسم على أربعة مباحث :الأول هو

(المقصد العقائدي ) تقسم على اربعة عناوين فرعية ،الثاني هو (المقصد الفقهي ) تقسم على ثلاثة

عناوين فرعية ، والثالث كان في الفقه أيضا لكن لما أشكل فيه وتقسم على ثلاثة عناوين فرعية،

والمبحث الرابع هو (المقصد الوعيد الإرشادي )تقسم على اربعة عناوين فرعية. وأخيرا الفصل الرابع

وهو (مرجعيات الاستدلال القراني ) تقسم على اربعة عناوين فرعية، وقد تلت تلك الفصول خاتمة

دونت النتائج والمالات التي انتهت إليها الاطروحة.

207 عدد المشاهدات
Recent Posts

Leave a Comment

Contact Us

We're not around right now. But you can send us an email and we'll get back to you, asap.

Start typing and press Enter to search